خطير:”قابلة” قطعت مولود إلى شطرين بعدما حاولت توليد شابة والتستر عليها

فتحت عناصر الدرك الملكي بجماعة تليليت إقليم الدريوش تحقيقا في قضية وفاة جنين خلال توليد شابة حامل من طرف مولدة غير مرخص لها، حيث اتضح أن الحمل تم خارج إطار مؤسسة الزواج.

وذكرت مصادر مطلعة، أن القضية افتضحت بعد نقل الفتاة نحو المستشفى الحسني بالناظور، حيث أظهر الفحص الطبي أن الشابة البالغة من العمر 23 سنة، تحمل أجزاء بشرية داخل رحمها، وذلك بعدما كانت مولدة غير مرخص لها تحاول توليدها في المنزل من أجل التستر على حمل الشابة من مشغلها المتزوج والذي كانت تساعد زوجته في أعمال البيت.

ولم تستطع المولدة أن تنقذ الطفل حيث ولد ميتا في حين أكدت مصادر عليمة أن المولدة قطعت الطفل إلى شطرين حيث عجزت عن توليد الشابة بطريقة سليمة ليتم نقلها بسرعة إلى المستشفى الحسني وهناك كشف الطاقم الطبي أن رأس الجنين ويده اليسرى لا تزالان بداخل الرحم حيث تم إخطار النيابة العامة التي فتحت تحقيقا وطالبت الشرطة والدرك بالتحقيق في الموضوع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس