انطلاق محاكمة 13 دركي “كلميم” المتورطين مع مافيا التهريب

انطلقت بالغرفة الجنائية الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، أولى جلسات المحاكمة المتابع فيه 13 دركي لتورطهم في ملفات الارتشاء والمساهمة في التهريب والإخلال بالضوابط المهنية.

ويتعلق الامر بمتهمين يشغلون مختلف الرتب بسلك الدرك الملكي، ضمنهم ”كولونيل“ و“كومندار“ و11 دركيا برتبة مساعد “أجودان.

وكان قاضي التحقيق لدى الغرفة الأولى بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، قد أنهى تحقيقاته بخصوص تورط 13 دركيًا في الارتشاء والمساهمة في التهريب والإخلال بالضوابط المهنية، حيث أحال الملف على الوكيل العام للملك، لتعيين أولى الجلسات يناير الجاري.

من جهة ثانية عرفت محكمة الجنايات بالدار البيضاء، حركة غير معهودة، خاصة وأن معظم المتورطين يشتغلون بالأقاليم الجنوبية، بتنسيق مع ثلاثة متهمين آخرين تم القبض عليهم بدورهم، حيث أحيل الملف بعد أزيد من أربعة أشهر من التحقيق التفصيلي مع المتهمين.

يذكر أن متابعة المتهمين تأتي بعد أن كشفت الفرقة الوطنية للأبحاث القضائية التابعة للدرك الملكي تورط 13 دركيا في عملية حجز شاحنتين محملتين بـ80 طنا من السلع المهربة في 25 أبريل الماضي، إضافة إلى توقيف 3 أشخاص آخرين من بينهم صاحب السلع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس