أسفرت مداهمة الشرطة القضائية لمولاي رشيد بالبيضاء، أخيرا، لشقة بمنطقة الهراويين عن سقوط شبكة للجنس الجماعي تتزعمها امرأة،حيث اعتقلت مومس وشابين وفتاتين عراة.

وحسب يومية الصباح في عددها الصادر ليوم السبت والأحد، فإن الشرطة استمعت إلى مالكة الشقة وباقي المعتقلين في محاضر رسمية، وأحالتهم على وكيل الملك بالمحكمة الزجرية عين السبع بجنحة إعداد مسكن للدعارة والقوادة والفساد.

وكشفت مصادر اليومية أن مالكة الشقة، التي توجد بإقامة سكنية حديثة البناء بمنطقة الهراويين، كانت تحيي جلسات للجنس الجماعي يحضرها شباب وخليلاتهم ومومسات، يشارك فيها الحاضرون احتساء الخمور وتعاطي المخدرات وتدخين الشيشة على أنغام موسيقى صاخبة ورقص ماجن قبل أن ينزوي كل واحد بخليلته من أجل ممارسة الجنس.