في ذكرى رحيل عبد الكريم الخطابي…الحسيمة على صفيح ساخن و الأمن يتدخل

شهد مختلف مناطق الإقليم، مناوشات بين المتظاهرين والقوات العمومية، بعد منع مسيرات انطلقت من كل من بلدة امزورن ومركز بوكيدان ومركز آيت عبد الله في اتجاه مدينة الحسيمة للمشاركة في التظاهرة التي دعا إليها نشطاء الحراك بالحسمية في ذكرى رحيل عبد الكريم الخطابي.

وحسب المصادر المحلية، فإن المناوشات، تطورت إلى مواجهات بين المحتجين والقوات العمومية بمركز بوكيدان.

كما قامت القوت العمومية بتفريق وقفة احتجاجية أمام محطة “كالابونيطا” بمدينة الحسيمة، في الوقت الذي لجأ فيه المحتجون للمرتفعات والهضاب المجاورة وسط تراشق بالحجارة.

وأنه “خلال هذا التدخل، قام بعض المتظاهرين برشق قوات الأمن العمومي بالحجارة مما أسفر عن إصابة 27 عنصرا، تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية”.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس