وفد برلماني من الشيلي يحل بالعيون

اطلع وفد برلماني شيلي٬ امس الاثنين٬ في اطار زيارته إلى مدينة العيون٬ على مظاهر التنمية والتطور الذي تشهده جهة العيون الساقية الحمراء في مختلف المجالات.

وعقد الوفد الشيلي٬ الذي يقوده رئيس مجلس النواب٬ أوسفالدو اندرادي لارا ٬ والذي حل بالعيون٬ في إطار الزيارة التي يقوم بها إلى المملكة٬ سلسلة من اللقاءات مع السلطات المحلية ومنتخبي المجلس البلدي٬ وشيوخ القبائل الصحراوية.

كما زار عددا من المشاريع والاوراش التنموية ووقف الوفد الشيلي٬ بالمناسبة٬ من خلال الزيارات الميدانية والعروض٬ على المؤهلات التي تزخر بها الجهة٬ والبنيات التحتية التي تتوفر عليها في مختلف القطاعات الواعدة٬ الاقتصادية والاجتماعية٬ وعلى المجهودات المبذولة لضمان تنمية سوسيو­اقتصادية مستدامة بالاقاليم الجنوبية.

وشكلت هذه الزيارة فرصة للوفد البرلماني الشيلي للاطلاع عن قرب على أجواء الامن والطمأنينة والاستقرار الذي يسود هذه الربوع من المملكة٬ وعلى دور واختصاصات المجالس المنتخبة في تدبير الشأن المحلي والجهوي والمجهودات المبذولة لتعزيز البنيات التحتية الأساسية بالجهة٬ والإجراءات التي اتخذتها الدولة لتسريع وتيرة التنمية بها من خلال البرنامج التنموي الجديد للاقاليم الجنوبية.

وجدد شيوخ القبائل الصحراوية والمنتخبين٬ بصفتهم الممثلين الشرعيين للصحراويين٬ تشبثهم بمبادرة الحكم الذاتي كحل جدي وواقعي للنزاع المفتعل حول الصحراء٬ والذي حظي بدعم المنتظم الدولي.

وأكد رئيس مجلس النواب الشيلي٬ الأهمية التي تكتسيها الزيارة إلى مدينة العيون واللقاءات التي عقدها مع المنتخبين وشيوخ القبائل والسلطات المحلية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس