اعتقال ابراهيم حنين منسق التجمع الوطني للأحرار بالصخيرات تمارة بتهمة التزوير

في الوقت الذي تجري فيه التحضيرات على ساق وقدم لتنظيم ندوة حول وضوع ‛‛عودة المملكة المغربية الى حظيرة الاتحاد الإفريقي‛‛, بحضور الامين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش٬ أحال الوكيل العام لجلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بتمارة٬ المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار والمعارض للمجلس الجماعي بالهرهروة٬ حنين إبراهيم٬ على السجن المحلي بسلا وذلك على خلفية متابعته بتهم التزوير والنصب والاحتيال.

مصادر مطلعة أكدت أن القيادي بحزب الحمامة “حنين ابراهيم” قام باستغلال شيك باسم زوجته المتوفاة٬ للقيام بعمليات نصب على المواطنين لسلبهم أموالهم٬ وغرر بضحاياه كونه صاحب شركة ويتوفر على مشاريع بسيدي يحيى ومرس الخير التابعين لعمالة الصخيرات تمارة .

وقد أثار خبر اعتقال المنسق الإقليمي لحزب أخنوش صدمة في صفوف رواد موقع التواصل الاجتماعي نظرا لتدويناته الفيسبوكية التي يدعي من خلالها محاربة الفساد بالهرهورة وفضح خروقات فوزي بنعلال رئيس المجلس الجماعي بهرهورة.

يذكر أن المنسق الإقليمي لحزب الحمامة كان يستغل سذاجة البعض ويمنح أموال لبعض الفاعلين لكسب تعاطفهم وتأييدهم لنضالاته الواهية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس