فيسبوكيو القصر الكبير يطالبون بفتح تحقيق في نفق المرينة

 تداولت في الآونة الأخيرة على الصفحات الزرقاء الفيسبوكية موضوع معاناة المواطنين في اجتياز النفق المؤدى الى المرينة (حي السلام) الذي أدى إلى مجموعة من التساؤلات حول صفقة بناء هذا النفق الذي يفتقد الى أدنى شروط الحياة منها الطرقية والصحية.

وما أكد ذلك وجود بركة مائية كبيرة داخل النفق صعبة من الإنتقال إلى ضفة الأخرى بعد تهاطل الأمطار الأسبوع الماضي وتشويه صورة المدينة التاريخية.

مدينة القصر الكبير أو أوبيديوم نوفوم (OPPIDUM NOVUM) أو قصر كتامة أو قصر عبد الكريم، كما كانت تسمى تاريخيا وتعرف قديما ، وكما ورد ذكرها في المصادر التاريخية ومعاجم المدن، تقع شمال المغرب الأقصى، تابعة لإقليم العرائش، في مفترق الطرق بين العرائش والرباط وفاس، وبالقرب منها على وادي المخازن، وقعت معركة وادي المخازن الشهيرة بمعركة الملوك الثلاثة (عبد الملك السعدي ومحمد المتوكل السعدي وملك البرتغال سبستيان)، بين السعديين والبرتغاليين يوم 04 غشت سنة 1578م، حيث انهزمت الجيوش الصليبية.

لهذا طلب المواطنين من المسؤولين بفتح تحقيق جريء ونزيه وشفاف حول صفقة بناء هذا النفق ومحاسبة كل من تورط في ذلك محملين ايضا المجلس الحالي بعد مرور أكثر من سنة على توليه تدبير الشأن المحلي في إصلاح وترميم النفق الذي برزت به بعض تشققات واصلاح مايمكن اصلاحه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس