أحد أهرامات حزب الإستقلال “امحمد بوستة” في ذمة الله

عن عمر يناهز 94 سنة، رحل في ساعة متأخرة من مساء الجمعة “امحمد بوستة”، الأمين العام الأسبق لحزب الإستقلال.

حيث كان المرحوم يرقد بالمستشفى بعد تدهور حالته الصحية قبل أسابيع، ومن المتوقع أن تجري مراسيم تشيع جنازة الراحل اليوم السبت في الرباط.

جدير بالذكر أنه سبق لــ”بوستة” أن تولى حقيبة وزارة الخارجية في ثمانينات القرن الماضي، كما شارك في إحدى الحكومات كوزير دولة بدون حقيبة، وقاد حزب “الإستقلال” كأمين عام للحزب حتى منتصف التسعينات، ورفض في بداية التسعينات تولي منصب وزير أول في حكومة يشارك فيها الراحل إدريس البصري، وزير داخلية الملك الراحل الحسن الثاني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس