جريمة بيئية يقترفها رئيس المجلس البلدي بالقصر الكبير

جريمة أخرى بعد جريمة قتل الكلاب جريمة بيئية يقترفها رئيس المجلس البلدي في حق ساكنة حي السلام روافا السفلى ، حيث قام باقتلاع الأشجار تجاوز سنها 12 سنة بواسطة جرافات أمام أعين الساكنة التي رفضت هذا التصرف الهمجي ، ضاربا عرض الحائط كل القوانين الدولية المنضمة لحماية البيئة والتي صادق عليها المغرب والتي حرص على تفعيلها ، وللإشارة فقد سبق لرئيس المجلس البلدي أن تغنى بها ، وبهذا هو أول من خالف هذه القوانين لتتضح للعيان عدم مصداقية ما يتغنى به حول أهمية البيئة .
وكما جاء في تصريح أبناء الحي رفضهم المطلق لهذا التصرف و أنهم يطالبون الجهات المسؤولة بفتح تحقيق حول ما أل إليه الوضع البيئي بالحي المذكور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس