العیون/ ھذه ھي تفاصیل اجتماع الوفد الوزاري بأوامر ملكیة

اكد وزیر الداخلیة السید عبد الوافي لفتیت، الیوم الثلاثاء، بالعیون أن نسبة الانطلاقة الفعلیة الإجمالیة لأشغال البرنامج التنموي بالأقالیم الجنوبیة فاقت 40 في المائة على مستوى الجھات الثلاث و 50 في المائة على مستوى جھة العیون الساقیة الحمراء.

وأوضح السید لفتیت خلال اجتماع لجنة القیادة الخاصة بھذا البرنامج، أن ھذا “یؤكد مرة أخرى ان الإندماج الاقتصادي والاجتماعي للأقالیم الجنوبیة للمملكة لارجعة فیھ، ویضحد مزاعیم خصوم الوحدة الترابیة للوطن الذین فشلوا في التشكیك في عزم البلاد الراسخ على تنفیذ ھذا البرنامج”.

واضاف السید لفتیت في كلمة لھ بالمناسبة أن ھذا انعقاد ھذا الاجتماع یندرج في اطار تفعیل البرنامج التنموي تبعا لاجتماع ھذه اللجنة خلال شھر یولیوز الماضي بالرباط حیث تقرر بان ینتقل اعضاؤھا الى كل من العیون والداخلة وكلمیم للوقوف على وضعیة انجاز المشاریع المبرمجة، مبرزا انھ تم اتخاذ كافة التدابیر المالیة والتقنیة في اتجاه انجاز ھذا البرنامج الطموح .

وذكر انھ سیتم عبر البرنامج إنجاز 254 مشروعا بجھة العیون الساقیة الحمراء بكلفة مالیة تفوق 40 ملیار درھم منھا 29 ملیار درھم مساھمة من الدولة و 9 ملاییر و500 ملیون درھم ممولة من طرف القطاع الخاص، فیما ستساھم الجھة بملیار و900 ملیون درھم.

واكد وزیر الداخیة على ضرورة الانخراط القوي لجمیع الشركاء والمنتخبین وعلى احترام الالتزامات من جمیع الاطراف من اجل كسب ھذا الرھان الحیوي وتفعیل دینامیة جدیدة لتنمیة ھذه الجھة وتثمین مؤھلاتھا وتحسین عیش ساكنتھا وفقا لارادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس .

وابرز السید لفتیت ان النموذج التنموي الجدید للاقالیم الجنوبیة الذي اعطى انطلاقتھ جلالة الملك بالعیون بمناسبة الذكرى الاربعین لانطلاق المسیرة الخضراء المظفرة، یشكل آلیة مثلى لتسریع الجھویة المتقدمة بجھات الصحراء مستلھما مبادئھ الكبرى من دستور 2011 .

واشار الى ان تفعیل ھذا البرنامج التنموي الذي رصد لھ غلاف مالي یقدر ب 77 ملیار درھم ، سیمكن من فتح آفاق واعدة لكافة المناطق الجنوبیة للمملكة، سواء في المجال الاقتصادي أو الاجتماعي، وذلك بالنظر لما یتضمنھ من مشاریع ضخمة في مجال البنیات التحتیة، والصحة، والتكوین المھني، والصناعة، والفلاحة، والصید البحري، وغیرھا من القطاعات.

وأكد السید لفتیت على ان الھدف الأساس لھذا البرنامج التنموي یتمثل في خلق دینامیة سوسیو- اقتصادیة تستثمر مؤھلات المنطقة وممیزاتھا ن بمشاركة فعالة للساكنة بالأقالیم الجنوبیة ، قصد تحقیق تنمیة مسؤولة ومستدامة تعتمد التوازن بین ھدف خلق الثروات، واساسا منھا إحداث فرص الشغل لفائدة الشباب وحاملي الشھادات من جھة، والتھیئة الترابیة المستدامة وحمایة البیئة من جھة اخرى ، وترتكز على مبدأ التماسك الاجتماعي والنھوض بالثقافات الجھویة والمحلیة.

وذكر السید الفتیت ان البرنامج التنموي للاقالیم الجنوبیة ینتظم حول اربع رافعات اساسیة اقتصادیة ، واجتماعیة و ثقافیة ، والتنمیة المستدامة، والحكامة ، مبرزا ان ھذا البرنامج التنموي یتمحور حول مجموعة من المحاور تھم بالخصوص البنیات الطرقیة والمطارات والطاقات المتجددة و المنشآت المائیة والحمایة من الفیضانات، والتأھیل الحضري، والماء الصالح للشرب والتطھیر السائل ، والتربیة والتعلیم ، والفلاحة والصید البحري ، والسیاحة ، وتثمین الموارد الفوسفاطیة .

وأشار الى ان المشاریع المتعلقة ببرامج التأھیل الحضري المدرجة ضمن عقد البرنامج الخاص بالجھة، والتي رصدت لھا كلفة مالیة تقدرب بملیار و 625 ملیون 440 الف درھم، تھم 70 مشروعا بجماعات العیون، والمرسى، والدشیرة، وبوكراع، وفم الواد، والسمارة.

وقد تم خلال ھذا اللقاء تقدیم عرض حول تقدم أشغال المشاریع المدرجة ضمن البرنامج التنموي الجدید بالأقالیم الجنوبیة للمملكة.

وحضر الاجتماع وزیر الفلاحة والصید البحري السید عزیز اخنوش، ووزیر التجھیز والنقل واللوجستیك والماء السید عبد القادر اعمارة، ووزیر الصحة السید الحسین الوردي ، والوزیر المنتدب لدى وزیر الداخلیة السید نور الدین بوطیب، والمدیر العام للمكتب الوطني للكھرباء والماء الصالح للشرب ، والمدیر العام للوكالة المغربیة للطاقة الشمسیة (مازن) السید مصطفى الباكوري، ووالي جھة العیون الساقیة الحمراء السید یحظیھ بوشعاب، ورئیس مجلس جھة العیون الساقیة الحمراء سیدي حمدي ولد الرشید، وعمال اقالیم السمارة، وطرفایة، وبوجدور، ومنتخبو الجھة بالبرلمان، ورؤساء الجماعات المحلیة، والمدراء العامون لبعض المؤسسات، والكتاب العامون لعدد من الإدارات المركزیة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس