الطفلة المختفية ”غزل” تعود إلى منزل أسرتها بالدار البيضاء

بعد أيام من البحث، جرى أخيرا العثور على الفتاة التي تدعى غزل البالغة من العمر أربع سنوات، والتي كانت موضوع بلاغ يتعلق بالبحث لفائدة العائلة بعدما اختفت في ظروف غامضة في الثالث عشر من الشهر الجاري.

وتمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، في حدود الساعة الواحدة من صباح اليوم، من العثور على الطفلة والتوصل إلى مكان تواجدها، بعد استنفار دام لأيام بحثا عنها.

وبحسب ولاية أمن الدار البيضاء، فقد جرى تحديد مكان تواجد الفتاة المختفية بعدما توصلت عائلتها، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء، بمكالمة هاتفية من زوجين يقطنان بمدينة الدار البيضاء، زعما فيها بأنهما عثرا على الفتاة بالقرب من مكان اختفائها واصطحباها صوب منزلهما، لكن دون أن يخبرا بذلك مصالح الشرطة.

وقد جرى الاحتفاظ بالزوجين تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وأسباب الاحتفاظ بالفتاة لعدة أيام دون إشعار مصالح الشرطة، وكذا الكشف عن ملابسات اصطحابها من مكان اختفائها في ظروف مشكوك فيها.

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي قد تفاعلت طوال الأيام الماضية مع لغز اختفاء الطفلة غزل، حيث تجند نشطاء من أجل البحث عنها ومعرفة الجهة التي قد تكون اختطفتها.

ويسود تخوف كبير وسط الأسر خلال هذه الأيام مع توالي اختفاء الأطفال، من أن تكون هناك عصابة تعمل على اختطافهم وسرقتهم من أجل أعمال السحر أو بيع أعضاء الجسد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس