حـملة “الـمقاطعة” تفضح خلافات بيـن وزراء العثـماني

ذكرت يومية ”الأحداث المغربية“، أن حملة المقاطعة، التي اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي منذ شهر والموجهة ضد ثلاثة منتجات استهلاكية، قسمت أعضاء الحكومة بسبب مواقفهم المتباينة.

مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان، كشف في لقاء مع برلمانيي حزبه في مجلس النواب، أن تصريحات لحسن الداودي الوزير الملف بالشؤون العامة والحكامة بخصوص مقاطعي المواد الاستهلاكية الثلاث، أثارت الكثير من الانتقادات لدى الرأي العام ”تلتها مناقشة مستفيضة مع رئيس الحكومة“.

واضافت اليومية، أن وزير الدولة قد نأى بنفسه، خلال هذا الموعد، عن الانخراط في “معسكر الوزراء”، كاشفا لنواب الأمة من “البيجيدي” أنه كان ضد ما قاله أعضاء في الحكومة في حق المتمسكين بخيار إلى هذه الخطوة، وأن الأمر يتعلق بعدم التسامح مع نشر الأخبار الزائفة بسوء نية وشائعات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة - جريدة سكاي نيوز برس